الاقتصاد

إنشاء أكبر مدينة للصناعات الصغيرة والحرفية بالخرطوم للحد من تفشي البطالة

 

الخرطوم / اول النهار

كشف إتحاد غرف الصناعات الصغيرة والحرفية بالسودان عن الاتجاه لإنشاء أكبر مدينة للصناعات الصغيرة والحرفية بولاية الخرطوم تهدف لاستيعاب الفاقد من العمالة بالبلاد، ولفت رئيس الإتحاد حافظ دوسه خلال مخاطبته منبر البدائل الاقتصادية والذي انعقد بمركز طيبة برس للاعلام بحضور رئيس إتحاد أصحاب العمل السوداني المهندس/ هاشم مطر ورئيس غرفة النقل بالإتحاد عادل المفتي لفت إلي إكتمال كافة الدراسات الأولية للمدينة الصناعية ويجري الأن التنسيق مع السلطات الولائية لإستكمال الاجراءات المتعلقة بتحديد المواقع المقترح للانشاء والتمويل بعد ان وجدوا ترحيباً واسعاً من بعض المؤسسات الدولية والاقليمية والمحلية في تنفيذ المشروع الإستراتيجي والذي يعتبر أحد البدائل الناجعة والأمنة للخروج من الازمة الاقتصادية بالبلاد عن طريق الانتاج والذي سيسهم بلا شك في تعديل انحرافات مسار الميزان التجاري للدولة، واشار دوسة بإن الفترة السابقة نشط فيها الأتحاد عقب تكوينه في حصر جميع عضويته بالسودان وفق اسس وضوابط جديدة تراعي وجود قاعدة بيانات مفصلة ودقيقة للاعضاء كما سيتم إصدار بطاقات عضوية تحوي جميع البيانات اللازمة لهم ومن المتوقع أن تصل عضوية الاتحاد حتي نهاية العام الجاري الي (٢) مليون عضو معتمد، ولفت دوسة الي اكتمال تكوين الاتحادات الفرعية بولايات دارفور الكبري ومن المزمع ان يكتمل الاسبوع القادم تكوين اتحادات ولايات الجزيرة والقضارف ونهر النيل ومن ثم بقية الولايات الاخري تمهيداً لتوفير فرص تمويل المشروعات الصغيرة والتدريب والمنافسة في تخصيص اراضي الحرفيين والدخول في خدمات التأمين الصحي للعضوية المسجلة من العمال، إلي ذلك أقرت الندوة بضرورة تفعيل نشاط مراكز التدريب المهني بالسودان للإضطلاع بدورها في تدريب وتأهيل العاملين في المجالات الصناعية والحرفية بجانب التأمين علي أهمية الصناعات الصغيرة كأحد الحلول السريعة في حل مشكلة البطالة بالبلاد.