والى الجزيرة لا نسمح بترويع المواطنين وإستخدام العنف وجر الولاية للإختلاف

مدني :أول النهار

– أصدرت حكومة ولاية الجزيرة صباح اليوم بياناً صحفياً ممهور بتوقيع دكتور عبد الله إدريس الكنين والي الجزيرة حول التفلتات الفردية التي حدثت مساء أمس بين أفراد من القوات المسلحة والشرطة وأدت لإصابات وسط عدد منهم دونما حدوث وفيات .

وأشار البيان الي أن حكومة ولاية الجزيرة وعلى أعلى مستوياتها ظلت في حالة إنعقاد دائم ومتابعة للأحداث وفور ورود هذه الأنباء قامت حكومة الولاية برفقة الأجهزة الأمنية بزيارة المصابين والإطمئنان على أوضاعهم الصحية.

وطمأن البيان أهالي المصابين بإستقرار حالتهم الصحية متمنين لهم الشفاء العاجل وأشار للمهنية العالية التي تعاملت بها القيادات الأمنية في السيطرة علي منسوبيهم ودعا الجميع الى تفويت الفرصة علي دعاة الفتنة والتفرق .

وجدد البيان إلتزام حكومة الولاية بعدم السماح بترويع المواطنين وإستخدام لغة العنف أو جر الولاية إلي براثن الإختلاف والتشرذم، كما اكد مضيها في تحقيق شعارات ثورة ديسمبر المجيدة وتحقيق العدالة وإعمال سلطة القانون وبسط هيبة الدولة .

ولفت بيان حكومة ولاية الجزيرة لتوجيه الاجهزة العدلية بمباشرة تحقيقاتها فوراً وتكوين لجنة أمنية مشتركة .

 

error: Content is protected !!