أقلام النهار

من الاعماق – عابدين الطاهر- دكتور جبريل وزير المالية رجل يستحق المساندة والاسناد

ظللت استمع لهذا الرجل باستمرار وظل يقيني يزداد كلما استمعت اليه بانه هدية وشمعة ستبعث الامل في نفس كل من يستمع الي حديثه البسيط الصادق وهو يشخص امراضنا الاقتصادية وامكانية العبور الي بر الامان وردم الهوة الاقتصادية التي ظل يعاني منها الوطن سنين عددا .. فقط يحتاج الرجل وهو يدري ماذا سيفعل الي المساندة والاسناد من كل وطني غيور وذلك بان تشمر السواعد كل في مجاله للانتاج وتوخي الصدق والامانة والعزيمة حيث نعلم جميعا بان الله قد حبانا بكل مطلوبات الانتاج الزراعي والحيواني ولكنا تقاعسنا طوال السنوات وظل انتاجنا تقليديا ولم تتم الاستفادة من التقنية والعلم لتطوير منتجاتنا وقبل ذلك ايضا هجر الاهل الارض وتوجهوا نحو المدن الكبري لتضييع الوقت في امتهان حرف هامشية زادت الدولة عبئا وافقدتنا استثمار الارض بالزراعة وتربية الحيوان .. الاسناد المطلوب له عدة اوجه اهمها ان توفر الدولة الغطاء الامني له بمنع التهريب بتخصيص قوات مدربة وذات امكانات عالية لايقاف التهريب عبر المطارات والموانئ والمعابر البرية والمواقع المختلفة عبر الحدود والا يترك الامر لقوات مكافحة التهريب بالجمارك وهي قوات مسكينة ذات امكانات لا تتناسب وحجم الخراب الموروث والتهريب المستمر بل والمقنن في بعض الحالات والذي اوجع البلاد واهلك اقتصادها ويصاحب ذلك تعديل القانون لتكون عقوبة التهريب الاعدام امام محاكم عاجلة وعادلة باعتبارها جريمة اقتصادية ترقي لوصفها ضمن الجرائم ضد الدولة لما تسببه من خراب يمتد اثره لكل مفاصل الدولة ويقعدها عن النمو والانطلاق .. ارجو ان يجد الدكتور جبريل المناخ المناسب لينطلق ويحقق الامل والهدف الذي ينتظره كل الشعب السوداني وان تزدهر الصناعة بتوفير كل مطلوباتها حتي تتمكن الدولة من زيادة قيمة صادراتنا وكما قال بدلا ان تصدر ماشيتنا حية يمكن تصديرها بعد تصنيعها لحوما واحذية وصناعات عديدة وكذلك صمغنا العربي وحبوبنا الزيتية الخ من ثروات عديدة نتميز بها دون بقية الدول حولنا .. المعادن وعلي راسها الذهب يجب وضع الضوابط والاسس لعمليات تعدينها وتصديرها وان تكون ملكا لكل الشعب السوداني بدلا عن هذا الذي يحدث والذي يعرف تفاصيله كل فرد ولكن عينهم بصيرة وايدهم قصيرة وهم يشاهدون حقوقهم تعبر ويعود ريعها لجهات محدودة ويحرم منها بقية الشعب .. قلوبنا جميعا معك ايها الرجل الصادق المؤهل وواجب علينا جميعا شعب ودولة اسنادك بكل السبل حتي يتحقق الهدف المنشود والامل المرتجي لننعم بوطن عاتي وطن سيد ديمقراطي تسوده الرفاهية والطمأنينة وتنساب خيراته وثرواته بعدالة ومساواة علي الجميع بعيدا عن الاحتكار والجبروت والتسلط والحرمان .. والله المستعان .
عابدين الطاهر
فبراير 2021

error: Content is protected !!