رئيس كتلة التغيير بالبرلمان السابق ابو القاسم برطم يتحدث ل،، اول النهار،، : استقالة عائشة موسى مزايدة سياسية

انشاء نيابات متخصصة بداية خاطئة

الانشقاق داخل الحرية والتغيير.. نهاية منطقية.. وهي جسم هلامي

وجود الحرية والتغيير خصما علي الثورة السودانية

ان رغبت الإمارات في الاستثمار الأراضي كثر

الفشقة وحلايب ليس للمزايدة السياسية ولا تفريط

تعطيل تشكيل البرلمان من الذي اعطي حزب الأمة الصلاحية

الانتخابات المبكرة بعبع يخيف الجميع

ان تنازل الحلو عن العلمانية سندافع عنها نحن

مؤتمر باريس.. جعجعة ولا نري طحين

مفهوم العمانية ليس كما يروج له تجار الدين

حاورته.. شادية سيد احمد

النائب البرلماني المستقل ورئيس كتلة المستقلين بالبرلمان السابق الذي كان ينوب عن الدائرة،، 2،، دنقلا ابو القاسم محمد برطم، عرف برطم بمواقف كثيرة داخل البرلمان وآثارته لكثير من القضايا المسكوت عنها من قبل كثير من النواب والتي ادت الي فتح بلاغات نيابية فيه واشهرها قضية الحج والعمرة وغيرها من القضايا التقته،، اول النهار،، وتحدثت معه حول قضايا الراهن السوداني وقال إن تشكيل النائب العام لنيابات متخصصة لبلاغات أسر الشهداء تعتبر
بدايه خاطئه و تؤكد بأن حكومه حمدوك لا تمتلك معايير صحيحه و علميه بالتعيين و لازال منطق المحاصصه الشئ الذكر هو السائد… فالاختيار اساسا لم يتم بصوره مقبوله وفقا المنطق و الوثيقه الدستوريه…. تكوين نيابات متخصصه هو نفس سلَوك و سياسه المؤتمر الوطتي المخلوع و قد رفضنا هذه النيابات المتخصصه حيث انها تفتقد الحياد و تصبح مدافعه و منحازه للحهه التي تدفع لها حوافزهم و مرتباتهم و بالتالي تفتقد الحياد هذا الي جانب من قضايا الراهن.

كيف تقراء قرار النائب العام المكلف بتشكيل نيابات متخصصة للشهداء؟
هذه تعتبر
بدايه خاطئه بكل المعايير و تؤكد بأن حكومه دكتور عبد الله حمدوك لا تمتلك معايير صحيحه و علميه التعيين و لازال منطق المحاصصه الشئ الذكر هو السائد… فالاختيار اساسا لم يتم بصوره مقبوله وفقا لمنطقوق الوثيقه الدستوريه وان تكوين نيابات متخصصه هو نفس سلَوك و سياسه المؤتمر الوطتي المخلوع و قد رفضنا هذه النيابات المتخصصه حيث انها تفتقد الحياد و تصبح مدافعه و منحازه للحهه التي تدفع لها حوافزهم و مرتباتهم و بالتالي تفتقد الحياد.

بداية نذر الانشقاق والمواجهة داخل الحاضنة السياسية.. الحرية والتغيير.. هل هي بداية النهاية؟

نهايه منطقيه،ولقد ذكرت مرارا و تكرارا بأن الحريه و التغيير جسم هلامي و لا يصلح كحاضنه سياسيه أساسها الاختلاف و التناقض.. جسم قفز و سرق ثوره شعب عظيم و هو يفتقد الرؤيه و المنهج و بالتالي لم يستمر و سينتج فشل ذريع و هو ما يحدث الان و لكن للأسف و من مهازل القدر أصبح هذا الجسم المفكك هو من يقرر بمستقبل السودان
و سألنا مرارا كم هو عدد المجلس المركزي بعد انسلاخ حزب الامه و أحزاب أخرى وهناك سؤال يطرح نفسه من يعطيه الشرعيه؟؟

وما أثير في بيان مركزية الحرية والتغيير بان حزب الأمة وراء تعطيل تشكيل المجلس التشريعي؟
من هو و ممن يتكون المجلس المركزي ؟؟؟ كلها ليست سوي إجسام هلاميه لا تمتلك ارادة او الية التغيير الحقيقي و الذي بذلت لأجله الدماء الطاهره.. و السوال من الذي اعطي لحزب الامه الصلاحيه؟.

المرحلة التي تمر بها البلاد هل تتحمل الانقسام داخل الحرية والتغيير؟

اعتقد ان ذلك من المصلحة ..فوجود الحريه و التغيير يعتبر خصما على الثوره و على مستقبل السودان و ما حدث منذ سقوط النظام و حتى الآن هو انهيار متكامل الأوصاف و استمرار قحت على سدة المشهد السياسي السوداتي سيكون خصما.

كيف تنظر لاستقالة عضو مجلس السيادة عائشة موسى وذرف الدموع والاعتذار للشعب السوداني؟

لا تعدو كونها مزايدات سياسيه، أين كانت هذه الحقائق عندما كانت تتمتع بكافه امتيازات المجلس السيادي.

تأخير تنفيذ الترتيبات الأمنية هل يمكن أن تقود للمربع الأول؟

لا أعتقد… فالعسكريه كمهنه غير مجزيه و بالتالي لا أعتقد أن معظم الأفراد سينضوون تحت مظله القوات النظاميه المحدودة الدخل.
مركزية الحرية والتغيير حملت حزب الأمة مسؤلية تأخير تشكيل المجلس التشريعي؟
القضيه انه ليس هنالك فعليا ما يسمي بالمجلس المركزي و حتي شرعيه الاحزاب الحاكمه الان سواء حزب الامه او المؤتمر السوداني او البعث جناح السنهوري او ما يسمي بالاتحاديين… هذه الشرعيه أصيحت مستمده من العسكر و علاقات أخرى مشبوهه.

هل تتوقع نجاح المفاوضات بين الحكومة وعبد العزيز الحلو الحركة الشعبية؟

نعم اتوقع و اتمنى نجاحها فاعلان المبادي ألذي تم توقيعه يعتبر اساس حقيقي لبناء دوله السودان الجديد. و الذي ارتكز على المفهوم الحقيقي و الصحيح الفدراليه او الحكم الذاتي لكل إقليم في إطار دوله سودانيه واحدة.

هل يمكن لعبد العزيز الحلو ان يتنازل عن العلمانية التي تشكل عائق منذ بداية مفاوضات جوبا؟

العلمانيه ليست معضله وان تنازل عنها هو سندافع نحن عنها… المطلوب توعيه المواطن بالمعنى الصحيح العلمانيه… ماذا تعني؟؟ و ليس كما يروج لها تجار الدين….. جميعنا نطالب بأن تكون المواطنه اساس التعامل و ليس الدين او اللون او القبيله.

قراءة لما يدور في الفشقة؟

الفشقه تم تحريرها بدماء طاهره…. لن نرضى ان يتم التفريط فيها و ندعو لتحرير حلايب… هذه قضايا ليست المزايدات السياسيه و اذا رغبت الإمارات بالاستثمار فلدينا 200 مليون صالحه… أما الفشقه… لا تفريط في شبر واحد.

معاودة ارتفاع سعر الدولار والمضاربة به مرة أخرى؟

من الطبيعي. بلد تدار بعقليه رزق اليوم باليوم… بلد تفتقد الميزانيه.او الرؤيه المستقبليه .. ماذا نتوقع غير مزيد من الانهيار و الانهيار.

مخرجات مؤتمر باريس الفائدة التي جناها السودان؟

جعجعه و لن نرى طحينا و للأسف النخب السودانية الفاشله و على مر التاريخ تتعمد تجويع الشعب و خلق طبقه اقتصاديه جديده موالية.. نفس سلوك الكيزان السئ محاربه التجار التابعين و الموالين لاحزاب سياسيه أخرى و خلقت طبقه سماسره و اغنياء جدد موالين… تماما… و بكل حرفية نعيد تكرار الفشل….
هؤلاء الذين ذهبوا الي باريس… ما هي المشاريع الاستراتيجيه التي طرحوها.. مجرد قصائد و اشعار من بعض الناشطين والذين و للاسف لم تختارهم اي جهه سودانيه… بل تم اختيارهم بواسطه منظمات اجنبيه و بواسطه السفاره الفرنسيه بالخرطوم… هذه جريمه و عماله كامله الدسم.

هناك حديث رائج عن إجراء انتخابات مبكرة؟

الانتخابات هو البعبع الذي تخشاه احزاب قحت بكافه أنواعها لأنها تعلم جيدا بأنها ستخرج تماما من الساحه السياسيه لأنها ليست سوي أحزاب كرتونيه هشه و لذلك فهي تقاوم و ترفض الانتخابات… هذا من جانب.. من جانب اخر و .. ما لم يسمو العسكر عن السلطه و بريقها فلن تكون هنالك انتخابات قريبا الا لحدوث تغيير حقيقي و لا نعول كثيرا على الضغوط الخارجيه و مدعي الديمقراطيه فايضا هؤلاء يدعمون النظام الذي ينفذ متطلباتهم مهما كان نوعه.

error: Content is protected !!