أمجد فريد يكتب… أرى خلل الرماد وميض نار

أرى خلل الرماد وميض نار فيوشك أن يكون لها ضرام

فإن النار بالعيدان تذكى وإن الحرب أولها كلام

فإن لم يطفها عقلاء قوم يكون وقودها جثث وهام

 

هذه المزايدات المستمرة من كل الاطراف، والمقامرة السياسية بارواح الشعب السوداني واستقرار البلاد ومسار الانتقال من الجميع ينبغي ان تتوقف الان. المؤسسة العسكرية ليست وصية على العملية السياسية ولا يجب ان تتدخل فيها، وينبغي ان تلتفت لاداء واجبات اصلاح هياكلها ودمج القوات المتعددة ضمن جيش وطني واحد يحمي الوطن والديموقراطية ولا يتدخل في السياسة، وينبغي ان تكف الاحزاب والتنظيمات السياسية عن محاولة الاستنصار والاستعانة بها على الاطراف الاخرى.

قوى الحرية والتغيير بقسميها المجلس المركزي وقاعة الصداقة ينبغي ان تسعى لحل الخلاف السياسي بينها بالوسائل السياسية، والجلوس الي مائدة تكوين المجلس التشريعي باعجل ما يمكن. الجهاز التنفيذي الخدمي لا ينبغي ان يكون طرفا في هذا الخلاف.

 

توقفوا عن رفع المصاحف على اسنة الرماح، فالدم الذي انسكب لا ينبغي ان يزيد، وطوفان الدم اذا بدأ يسيل سيغرقنا جميعا.

 

حفظ الله السودان وشعب السودان

امجد فريد الطيب

error: Content is protected !!