القضائية تقر بتأثير السياسة على العمل القضائي

 

الخرطوم: أول النهار

اكد رئيس ادارة التدريب بالسلطة القضائية هشام بابكر عبد الله قاضي المحكمة العليا هشام بابكر عبد الله حرص السلطة القضائية على تغيير ما ورث من النظام المباد ليعود القضاء نزيها مستقلا

 

واقر بابكر خلال مؤتمر صحفي اليوم الأحد على هامش مؤتمر استراتيجية التطوير والارتقاء بالسلطة القضائية بتأثير

السياسة بصورة واضحة على العمل القضائي خلال عهد النظام البائد والتي وصفها بأنها احد افرازاته

 

وتحفظ بابكر على الرد بشأن قرارات أصدرتها المحكمة العليا بشأن إعادة المفصولين الذين تم فصلهم عبر لجنة إزالة التمكين، واضاف أن الإجراءات ما زالت قيد النظر في مرحلة من مراحل التقاضي ولا يجوز التعليق عليها بأي حال من الأحوال.

 

وطالب قاضي المحكمة العليا معاوية الكناني بتوحيد القضاء كما كان قبيل فترة الإنقاذ، وزاد هنالك مقترح بعودة النيابة العامة إلى السلطة القضائية.وان تتولى القضائية اجراءات فتح الدعوىالجنائية وسلطة التحريات واكمال كافة مراحل التقاضي.

 

وقال كناني أن السلطة القضائية اكملت كافة ملفات الدعاوى الجنائية عقب احالتها من النيابة واشرت إجراءات تشكيل محاكم خاصة لها.

 

واشار إلى وجود نحو (2500)

دعوى جنائية فصلت فيها الإجراءات وفي انتظار تنفيذ حكم الإعدام، وحمل اسباب تأخير سير إجراءات الدعوة إلى تأخير النيابة العامة في التحريات، بجانب تعطيل المحكمة الدستورية

 

وشدد على أن يتم تعيين رئيس القضاء، من أعضاء المحكمة العليا أو من القضاة بالسلطة القضائية لجهة انهم ملمين بتفاصيل العمل القضائي والمشاكل التي يعاني منها الجهاز القضائي، بجانب ان يتم الأخيار وفقا للألمام والإدراك بكافة التفاصيل وان يكون مؤهلا تأهيلها عالي وله خبرة في الإدارة وله رأي ووجهة نظر صائبة وتصور لاحدات التغيير

error: Content is protected !!