الأخبار

السودان بدعم من أصدقاء السودان والحكومة.. بداية الدعم النقدي للأسر الفقيرة ديسمبر القادم

الخرطوم: أول النهار
أعلن وزير المالية السوداني د. إبراهيم البدوي، عن بداية مشروع الدعم النقدي للأسرة الفقيرة في النصف الثاني من ديسمبر القادم بدعم من أصدقاء السودان والحكومة والأنتقالية،
وكشف البدوي خلال مقابلة بتلفزيون السودان مساء اليوم الخميس أن مشروع دعم الأسرة، يغطي 70% من الشعب السودان، بمبلغ (500) جنيه لكل فرد، من المستهدفين عن طريق الدعم المباشر.
وأشار إلى أن 65% من السودانيين دون خط الفقر، وأوضح أن ولاية البحر الأحمر تتصدر قائمة الولايات في السودان الأكثر فقراً، تليها النيل الأزرق، وجنوب كردفان وولايات دارفور الخمس، بالإضافة إلى ولاية غرب كردفان المتأثرة بالحرب.
وأوضح أن مشروع دعم الأسر يضم آلية تجمع “السجل المدني، المالية، بنك السودان، شركة الخدمات المصرفية، التربية والتعليم، الصحة ووزارة التنمية الاجتماعية”، ضمن برنامج “التحول الرقمي” لتحويل القيمة النقدية لدعم الأسر.
وقال البدوي “تخيل أسرة فقيرة في مناطق النزاعات مكونة من 6 أفراد تصلها حوالي ثلاثة ألف جنيه شهرياً بواقع 500 جنيه للفرد”، وأشار إلى أن هذه التجربة تم تطبيقها في كينيا وشيلي وعدداً من الدول.