الأخبار

السودان : (40%) من حكومات دارفور لحركات الكفاح المسلح و(750) مليون دولار لصندوق دعم السلام بدارفور

الخرطوم – أول النهار

وافقت الحكومة السودانية على مقترحات الوساطة الجنوبية، الخاصة بتقاسم السلطة والثروة، بين الحكومة وحركات الكفاح المسلح، وتوصل الطرفان إلى حلول لكل القضايا التي طُرحت في التفاوض عدا قضية الترتيبات التي قررت الحكومة إرسال وفدها إلى مقر التفاوض بجوبا للتباحث فيها.
وقال مقرر وفد التفاوض عن حركة تحرير السودان، نور الدائم طه، في بيانٍ (الاثنين)، إن الحكومة وافقت على المقترحات المقدمة من الوساطة ووفد أطراف السلام الزائر الخرطوم في القضايا السياسية بشأن مسار دارفور.
وأشار إلى أنّ الطرفين اتفقا على تقاسم السلطة بنسب (40%) لكل طرف في حكومات ولايات دارفور، على أن تذهب الـ(20%) المتبقية لأهل المصلحة، وكشف عن موافقة الحكومة على تخصيص (750) مليون دولار، في كل عام ولمدة (10) سنوات، لصندوق دعم عم السلام في إقليم دارفور، وشدد على أن الضمان لدفع المبالغ صندوق سيادي.
وقال طه إنه في حال تعذر ستقوم الحكومة بتوفير (500) مليون دولار، في كل عام ولمدة (10) سنوات، بضمان صندوق سيادي، إضافة إلى المرافقة على المشروع الاستثماري الذي تقدم به مسار دارفور، والذي سيكون تحت إدارة صندوق دعم السلام، بإشراف الحكومة المركزية والحكومات المحلية في ولايات دارفور.

error: Content is protected !!